Access

You are not currently logged in.

Access JSTOR through your library or other institution:

login

Log in through your institution.

If You Use a Screen Reader

This content is available through Read Online (Free) program, which relies on page scans. Since scans are not currently available to screen readers, please contact JSTOR User Support for access. We'll provide a PDF copy for your screen reader.
Journal Article

The Philosopher's Stone: Alchemy and Chemistry / ﺣﺠﺮ ﺍﻟﻔﻼﺳﻔﺔ ﻓﻲ ﻛﻴﻤﻴﺎﺀ ﺍﻟﻌﺼﻮﺭ ﺍﻟﻮﺳﻄﻰ

Jehane Ragai and ﺟﻴﻬﺎﻥ ﺭﺟﺎﺋﻲ
Alif: Journal of Comparative Poetics
No. 12, Metaphor and Allegory in the Middle Ages / المجاز والتمثيل في العصور الوسطى‎ (1992), pp. 58-77
DOI: 10.2307/521636
Stable URL: http://www.jstor.org/stable/521636
Page Count: 20

You can always find the topics here!

Topics: Alchemy, Transmutation, Philosophers stone, Silver, Gold, Sulfur, Lead, Eggs, Chemicals, Distillation
Were these topics helpful?
See somethings inaccurate? Let us know!

Select the topics that are inaccurate.

Cancel
  • Read Online (Free)
  • Download ($8.00)
  • Subscribe ($19.50)
  • Add to My Lists
  • Cite this Item
Since scans are not currently available to screen readers, please contact JSTOR User Support for access. We'll provide a PDF copy for your screen reader.
The Philosopher's Stone: Alchemy and Chemistry / ﺣﺠﺮ ﺍﻟﻔﻼﺳﻔﺔ ﻓﻲ ﻛﻴﻤﻴﺎﺀ ﺍﻟﻌﺼﻮﺭ ﺍﻟﻮﺳﻄﻰ
Preview not available

Abstract

يعرض هذا المقال لأصول علم الكيمياء في مصر القديمة وعند الاغريق ، ثم ينتقل إلى نقطة التقاء وامتزاج هاتين الحضارتين ، الشرقية والإغريقية مع غزو الإسكندر الأكبر لمصر (٣٣٠ ق ۰ م) وتأسيس مدينة الإسكندرية بحيث أصبح تعريف عالم الكيمياء وأهدافه مغايراً لما سبق۰ ويعتبر القرن الثاني عشر الميلادي مرحلة انتشار علم الكيمياء إلى جميع أنحاء أوربا ۰ وقد انشغل علماء الكيمياء الوسيطيون بعملية تحويل معادن قليلة القيمة إلى ذهب، وأصبح ذلك الهدف في حد ذاته بمثابة تعبير مجازي للبحث الإنساني عن الكمال۰ ويركز المقال على تطور علم الكيمياء في العصور الوسطى حين صار الهدف الأساسي منه تحضير "إكسير الأكاسير" الذي عرف أيضاً بحجر الفلاسفة وكانت عملية تحويل معادن قليلة القيمة إلى ذهب وفضة تتم عن طريق إضافة هذا الإكسير إليها ؛ كما كانت هذه العملية تشير أيضاً إلي ترسيخ طبيعة الإنسان الأخلاقية ٠ ويعرض المقال التمثيلات الباطنية والتعابير المجازية التي استخذمها علماء الكيمياء الوسيطيون - تلك الأدوات التي كانت بمثابة عمليات كيميائية حقيقية من جهة ومن جهة أخرى رموز تمثل الارتقاء المعنوي للإنسان في آن واحد ۰ وخلال محاولاتهم هذه كثيراً ما طرق علماء الكيمياء الوسيطيون عن طريق الصدفة بعض التقنيات التجريبية والخصائص الكيميائية التي تتوافق وعلم الكيمياء الحديث ۰ فبقدر ما كانت تعابيرهم المجازية تنم عن خيال جامح في مجال الكيمياء بقدر ما كانت ممزوجة بمعرفة كيميائية وطيدة ۰ وقد يكون من المتعارف عليه أن منطق البحوث الكيميائية الوسيطية منطق استنباطي في الغالب، غير أن هذا المقال يؤكد على أن بعض التمثيلات المجازية تستخدم منطقاً استقرائياً بحتاً تتميز به طرائق البحث العلمي الحديث۰

Page Thumbnails

  • Thumbnail: Page 
58
    58
  • Thumbnail: Page 
59
    59
  • Thumbnail: Page 
60
    60
  • Thumbnail: Page 
61
    61
  • Thumbnail: Page 
62
    62
  • Thumbnail: Page 
63
    63
  • Thumbnail: Page 
64
    64
  • Thumbnail: Page 
65
    65
  • Thumbnail: Page 
66
    66
  • Thumbnail: Page 
67
    67
  • Thumbnail: Page 
68
    68
  • Thumbnail: Page 
69
    69
  • Thumbnail: Page 
70
    70
  • Thumbnail: Page 
71
    71
  • Thumbnail: Page 
72
    72
  • Thumbnail: Page 
73
    73
  • Thumbnail: Page 
74
    74
  • Thumbnail: Page 
75
    75
  • Thumbnail: Page 
76
    76
  • Thumbnail: Page 
77
    77